وزير العدل : ناقلة النفط التي قامت بشحن النفط الليبي بطريقة غير شرعية توجد حاليا في شرق البحر المتوسط ، وهي تحت المراقبة من جهات متعددة

في قسم : الأخبار في الأخبار المحلية | بتاريخ : الإثنين, 17 مارس 2014 | عدد المشاهدات 465

صلاح المرغنى

بنغازي – ( وال )

أكد وزير العدل في الحكومة ” صلاح المرغنى ان الجهود لم تنقطع في البحث عن طاقم الطائرة ” العمودية ” المفقودة ، سواء على مستوى الدولة وركن السلاح الجوي ، أو من أبناء المنطقة ، وبمشاركة العديد من الدول ، مشيراً إلى أن اتصالات جرت مع إيطاليا لتوريد معدات وأجهزة للمساعدة في عملية البحث .

وقال المرغني – في المؤتمر الصحافي الذي عقده ببنغازي – : إن هناك سفينة تتبع شركة ” نور الحياة ” تساعدنا في عملية البحث بها خبيران إيطاليان وأجهزة حديثة خاصة من ضمنها : عدسات خاصة ، وغواصة للبحث في الأعماق .

وحول ناقلة النفط الكورية الشمالية ، التي قامت بسرقة النفط الليبي من ميناء السدرة قال المرغني : فيما يتعلق بموضوع السفينة ” مورنينغ لوري ” التي قامت بشحن النفط الليبي بطريقة غير شرعية ، الناقلة تسير الآن في شرق البحر المتوسط في المياه الدولية ، وهي تحت المراقبة من جهات متعددة ، مشيراً إلى أن موقف الولايات المتحدة وكذلك الاتحاد الأوروبى واضح بملاحقتها قانونياً ، مؤكداً أن سجل السفن الكوري الشمالي قد شطب هذه السفينة من سجلاتها وأخطرت الجهات الليبية المختصة بذلك .

وأكد المرغني ، بأن النفط لن يكون سبباً في إيذاء الليبيين ، وأنه لايساوي قطرة دم واحدة ، مشيراً إلى أن النظام السياسى في ليبيا سيكون محل استفتاء يتفق عل طريقته كل الليبيين .

وأضاف أن حوارات جادة تجرى هذه الأيام بين كل الخيرين الليبيين من شيوخ القبائل والأعيان والنشطاء السياسيين لحل الأزمة القائمة حالياً.. منوها بأن هنالك دورا كبيرا لبنغازي في إيجاد حل لهذه الأزمة . .