” أبو سهمين ” يؤكد أن المسيرة ستتواصل لكي يتحقق المسار السلمي ، ويتم تسليم سلطة المؤتمر الوطني العام إلى جسم منتخب

في قسم : الأخبار في الأخبار المحلية | بتاريخ : الإثنين, 3 مارس 2014 | عدد المشاهدات 417

نوري بوسهمين

طرابلس -( وال ) 

أكد رئيس المؤتمر الوطني العام ، أن دماء الشهداء الأبرار ، والمعاناة التي عاناها الشعب الليبي ، أمانة عظيمة لن يتم التفريط فيها ، وأن المسيرة ستتواصل لكي يتحقق المسار السلمي ، ويتم تسليم سلطة المؤتمر الوطني العام إلى جسم منتخب .

وأشار ” ابوسهمين” ، في كلمة له ، إلى أنه تم التشاور مع رئيس المفوضية العليا للانتخابات لإيجاد طريقة مثلى عاجلة قريبة للتمكين من إجراء انتخابات عاجلة و استفتاء يمكِّن من الانتقال إلى انتخاب مجلس انتقالي آخر أو مؤتمر وطني أو برلمان قادم رئاسي أو برلمان مباشر أو غير مباشر ، بالإضافة إلى التواصل الدائم مع لجنة فبراير الذين أكدوا بأنهم سيقدمون تقريرهم للمؤتمر يوم الأربعاء القادم .

وأعرب ” أبو سهمين ” ، عن أسفه للاعتداء الصارخ الذي تعرض له المؤتمر الوطنى العام – مقر السيادة الشرعية – المؤتمر الذي انتخبه الشعب.. محييا كل الثوار الأبطال الذين حافظوا على هذه المباني ، ومعبرا عن ثقته بأن تستكمل هذه المسيرة

. و نبّه من يحاول التغرير ببعض الشباب لصغر سنهم – بتشجيعهم على أفعال خارج الشرعية وضدها ، ويزودهم بالمال أو بالأسلحة أو بالذخائر للاعتداء على مثل هذه المقرات – فأنه واهم . كما أعرب ” أبوسهمين ” ، عن تمنياته بالشفاء العاجل للسادة الأعضاء ، الذين تعرضوا للإصابة في هذا الاعتداء