“العبار”يعلن فتح باب الطعون القضائية على النتائج الأولية لانتخابات الهيئة التأسيسية

في قسم : الأخبار في الأخبار المحلية | بتاريخ : الأحد, 2 مارس 2014 | عدد المشاهدات 424

مفوضية الانتخابات

وكالة أنباء التضامن

احتفلت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، مساء السبت، بانتهاء انتخابات الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور بحضور رئيس وأعضاء مجلس المفوضية، ونائب رئيس الحكومة المؤقتة وعدد من أعضائها ورئيس اللجنة التشريعية بالمؤتمر الوطني العام وممثلين عن بعض البعثات الدبلوماسية المعتمدة في ليبيا ولفيف من الضيوف.

وأعلن رئيس المفوضية نوري العبار عن بداية فترة الطعون القضائية والتي تستمر لمدة 12 يوما، منها 3 أيام للطعن في النتائج الأولية أمام قاضي الأمور الوقتية بالمحكمة الجزئية والذي يفصل في هذه الطعون خلال 3 أيام بحكم مسبب.

وأوضح نوري العبار أن الحكم سيستأنف خلال 3 أيام للفصل فيه من قبل رئيس المحكمة الابتدائية أو من يفوضه وبعد استكمال مرحلة الطعون سيتم الإعلان عن النتائج النهائية والمصادقة عليها والتي عندها تبدأ المرحلة التالية لتمكين الهيئة من مباشرة عملها .
وأكد العبار أن انتخاب الهيئةِ التأسيسيةِ لصياغة مشروع الدستور قد تكلل بالنجاحِ في عموم ليبيا، لافتا إلى ما حظيت به هذه الانتخابات من مراقبةِ دوليةٍ ومحلية، بالإضافة إلى أن المؤسسات الإعلامية الوطنيةِ والأجنبيةِ أشادت جميعها بنزاهة وشفافية العملية الانتخابية.

ونوّه إلى مسألة الهواجس الأمنية التي طرحتها المفوضية أمام جميعِ المؤسسات الرسمية السياسية منها والتنفيذية، مشيراً إلى أن لمفوضية لم تحظ بالاعتراف بحقيقةِ مدى قدرة تلك المؤسساتِ العسكرية والأمنية على توفير الأمن للناخبين ومراكزِ الانتخابِ.

ولفت رئيس المفوضية العليا للانتخابات إلى أن تلك المؤسسات اكتفت فقط بإبداء حسن النوايا الأمر الذي لم يجد شيئا على أرض الواقع، معبراً عن أسفه للاضطرار إلى تعليق الانتخابات في الدوائر والمراكز ساد فيها التوتر الأمني.

 

 

محمد عويدان