الغرياني: دماء جنود الصاعقة و الجيش الوطني في رقبة الجهات التنفيذية

في قسم : الأخبار في الأخبار المحلية | بتاريخ : الخميس, 27 فبراير 2014 | عدد المشاهدات 429

الشيخ الصادق الغرياني

وكالة أنباء التضامن

قال مفتي عام ليبيا الصادق الغرياني إن دماء من يُقتل من جنود الصاعقة و الجيش الوطني و كل من يُقتل ظلماً في رقبة الجهات التنفيذية في البلاد بدءاً من النائب العام إلى وزير الداخلية و الدفاع و غيرهم من الجهات المُكلفة بتأمين المُواطنين.

و طالب الغرياني – في برنامجه الأسبوعي الذي يُبث على القناة الرسمية – الجهات القضائية و الأمنية بأن تُعلن نتائج التحقيق في عمليات الاغتيال التي تحدث في بنغازي و أن يفصحوا للمواطنين عن الجهات التي تقف خلفها ، سواء من يُسمون أنفسهم بالإسلاميين أو التكفيريين أو القاعدة أو الخلايا النائمة أو غيرها من التسميات.

و نفى مفتي الديار ما يُروج له البعض حول تستر داء الإفتاء عن منفذي الاغتيالات ، واصفاً الأمر – بالظلم و البهتان – و مُطالباً الجهات ذات الاختصاص بالكشف عن القتلة و القصاص منهم وفق ما ينص عليه شرع الله.