دار الإفتاء: كل خارج على المؤتمر بقوة السلاح خارج عن الشرعية من الواجب منعه

في قسم : الأخبار في الأخبار المحلية | بتاريخ : الأربعاء, 19 فبراير 2014 | عدد المشاهدات 441

دار الإفتاء الليبية

وكالة أنباء التضامن

دعت دار الإفتاء الشعب الليبي بجميع مكوناته و الجيش الوطني و الثوار ، اليوم الأربعاء ، للوقوف صفاً واحداً مع المؤتمر الوطني العام باعتباره الجهة الشرعية الوحيدة المُنتخبة من الأمة بأكملها.

و اعتبرت الدار في بيان ، حصلت “وكالة أنباء التضامن” على نسخة منه ، كل خارج على المؤتمر بقوة السلاح خارج عن الشرعية ، من الواجب منعه و التصدي له و مقاومته بكل قوة.

و طالب البيان الشعب الليبي بتنفيذ ما جاء في بيان رئيس المؤتمر الوطني العام بالخصوص حماية لمكتسبات الأمة ، مُضيفاً أن عهد الانقلابات ولى إلى غير رجعة.

و حثت دار الإفتاء عناصر الجيش الوطني و قوات الأمن و الثوار في كل المدن الليبية على حماية صناديق الاقتراع غداً الخميس من المخربين و أن يتحملوا مسؤولياتهم التاريخية في حفظ الأمن حتى يتمكن الناخبون من المشاركة الآمنة في اختيار لجنة الدستور ليقطعوا الطريقة عن الانقلابيين و من يتمنون فشل مؤسسات الدولة ليُبرروا خروجهم عن الشرعية ، حسب البيان.

 

نرجس الغرياني