وزارة الخارجية تؤكد أنها تتابع باهتمام شديد حادثة اعتقال المواطن الليبي “شعبان هدية” من قبل السلطات المصرية

في قسم : الأخبار في الأخبار المحلية | بتاريخ : الأحد, 26 يناير 2014 | عدد المشاهدات 491

طرابلس

طرابلس – (وال)

أكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي ، أنها تتابع باهتمام شديد حادثة اعتقال المواطن الليبي “شعبان هدية” من قبل السلطات المصرية ، أثناء وجوده بحمهورية مصر العربية .

وأوضحت الوزارة – في بيان تلقت وكالة الأنباء الليبية نسخة منه – أنها على اتصال مستمر مع الجانب المصري لمعرفة ظروف اعتقال المواطن الليبي ، بما يضمن إطلاق سراحه في أسرع وقت ممكن في ظل العلاقات المتميزة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين . وأشار بيان الوزارة ، إلى أن السيد رئيس الوزراء “علي زيدان” أجرى أكثر من أربعة اتصالات هاتفية مع نظيره المصرى بهذا الخصوص ، فيما اتصل وزير الخارجية السيد “محمد عبدالعزيز” بوزير الخارجية المصري حول نفس الموضوع .

 وعقد وكيل وزارة الخارجية الدكتور “عبدالرزاق القريدي” ، اجتماعا مع السفير المصري لدى ليبيا ، ودعت وزارة الخارجية في بيانها ، إلى افساح المجال للقنوات الدبلوماسية للقيام بدورها ومعالجة الموضوع ، والتأكيد على أن السلطات الليبية المختصة تقوم بجهود كبيرة لإطلاق سراح الدبلوماسيين المصريين المختطفين في ليبيا .