طرابلس تؤبن شهداء معركة باب العزيزية بعد أكثر من 29 عاماً من تاريخ استشهادهم

في قسم : الأخبار في الأخبار المحلية | بتاريخ : الإثنين, 9 سبتمبر 2013 | عدد المشاهدات 1137

الجهاد ماض

قررت وزارة رعاية أسر الشهداء والمفقودين، اليوم الاثنين، أداء صلاة الجنازة على الذين تم التعرف عليهم من شهداء معركة باب العزيزية 1984، يوم الجمعة المقبل بعد صلاة الجمعة بميدان الشهداء في طرابلس.

وأوضح المتحدث باسم غرفة عمليات العاصمة خالد طمزيني لـ”وكالة أنباء التضامن” أنه سيتم دفن هؤلاء الشهداء بعد تسعة وعشرين عاماً وثلاثة أشهر من تاريخ استشهادهم وذلك بعد اكتشاف جثامينهم في ثلاجات سرية في مستشفى شارع الزاوية المركزي بطرابلس منذ حوالي سنتين.

وأضاف طمزيني أن الغرفة هي من ستعمل على تأمين صلاة الجنازة، مشيراً إلى أن الوزارة ستسلم الجثامين لذويهم لدفنهم.

وأشار إلى أن أحد هؤلاء الشهداء وهو محمد سعيد الطمزيني سيصلى عليه مرة أخرى بالمكان الذي أعدم فيه يوم السبت الساعة الـ11 صباحاً ببلدة طمزين.

يشار إلى أن الشهيدين الذين تم التعرف عليهم هما حليفة ابراهيم الحماصي ، ومحمد سعيد الطمزيني.

 

وكالة أنباء التضامن