علي زيدان لسفراء أفارقة : الاستثمارات الليبية فى افريقيا ملك للشعب الليبي و الدولة لن تفرط فيها

في قسم : الأخبار المحلية في الاقتصاد | بتاريخ : الإثنين, 15 أبريل 2013 | عدد المشاهدات 995

علي زيدان وزراء

وكالة الانباء الليبية

اجتمع رئيس الحكومة المؤقتة السيد علي زيدان مساء اليوم السبت بطربلس مع سفراء، التوغو، مدغشقر، السنغال، غانا، كينيا، جنوب افريقيا، مالي، بورندي، الكونغو، بوركينا فاسو، اوغندا، ساحل العاج، بنين، النيجر، سيراليون، تشاد المعتمدين في ليبيا .

ورحب رئيس الحكومة في مستهل الاجتماع بالسادة السفراء مجددا لهم التأكيد على حرص ليبيا لبناء علاقات جديدة مع الدول الافريقية يسودها الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، وأكد السيد زيدان خلال الاجتماع أن الاستثمارات الليبية في عدد من الدول الافريقية هي ملك للشعب الليبي وليست ملك لافراد، داعيا الدول التي توجد فيها استثمارات ليبية الى المحافظة عليها وعدم إخضاعها لأي قوانين داخلية أو مصادرتها لأن الدولة التي تملكها موجودة ولن تفرط في ملكيتها ،

ودعا رئيس الحكومة الدول التي تأوي بعض اتباع النظام السابق المطلوبين الى التعاون مع ليبيا وتسليمهم وفق الاجراءات القانونية وكذلك ارجاع الاموال المنهوبة من الشعب الليبي مؤكدا ان ليبيا ستبني علاقاتها مع كل الدول على اساس المعاملة بالمثل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية .

وعبر رئيس الحكومة السيد علي زيدان خلال لقائه عدد من سفراء الدول الافريقية عن تقديره العالي لمستوى التعاون الذي ابدته بعض الدول الافريقية خاصة فيما يتعلق بالتنسيق الأمني مشيرا الى ان ليبيا ستلتزم بكافة الاتفاقيات التي ابرمتها لتأمين الحدود ومكافحة الهجرة غير الشرعية وعدم السماح باتخاذ الاراضي الليبية منطلقا لزعزعة الامن والاستقرار في أي من الدول المجاورة أو البعيدة.

من جهته عبر سفير التوغو -عميد السلك السياسي الافريقي عن شكره للسيد رئيس الحكومة لهذه الدعوة ، وإتاحته الفرصة للسادة السفراء لطرح عدد من المواضيع التي تهم علاقات دولهم مع ليبيا بعد السابع عشر من فبراير .

وأكد عميد السلك السياسي الافريقي في ليبيا رغبة كل الدول الافريقية مجتمعة في بناء علاقات جديدة مع ليبيا يسودها التفاهم التام والاحترام المتبادل، داعيا الحكومة الليبية الى الاسراع بإحالة المواطنين الافارقة الذين يتم ايقافهم بتهم مختلفة الى القضاء الليبي وسرعة البث في قضاياهم سواء بالإفراج أو الترحيل الى بلدانهم الاصلية .

وحضر الاجتماع وزير الخارجية والتعاون الدولي ، ومدير الادارة الافريقية بالوزارة ،ومستشار رئيس الوزراء، ممثل الامم المتحدة في ليبيا.