عدد من أعضاء المؤتمر الوطني العام يقترحون دسترة الشريعة الإسلامية في الإعلان الدستوري المؤقت

في قسم : منتقى الصحف | بتاريخ : الثلاثاء, 2 أبريل 2013 | عدد المشاهدات 1074

المنارة – طرابلس

قدم عدد من أعضاء المؤتمر الوطني العام مقترحا لرئاسة المؤتمر دعوا فيه إلى إدخال تعديلات على الإعلان الدستوري المؤقت تتمثل في أن تكون الشريعة الإسلامية هي مصدر التشريع ويعد باطلاً كل ما يخالفها من قوانين أو تشريعات،وإحالة ذلك إلى اللجنة الدستورية بالمؤتمر لإعداد صياغة دستورية لهذه المادة ووضعها في الإطار القانوني المناسب لها.

ودعا الأعضاء الموقعون على المقترح الذي قدموه إلى رئاسة المؤتمر أن يوضع بشكل عاجل ضمن التعديلات الدستورية المقترحة على المؤتمر عبر جدول أعماله في الأيام المقبلة.

من جانبه أعرب عضو المؤتمر الوطني العام عن دائرة حي الأندلس”صفوان ميلاد”وهو أحد الأعضاء الموقعين على الاقتراح عن أمله في أن تكون هذه الخطوة “متميزة من أجل تحقيق مقاصد الشريعة الاسلامية السمحة والمحافظ على حقوق الناس ورعاية مصالحهم،نحو غدٍ مشرقٍ يسعد فيه الجميع بالخير والصدق ومرضاة الله عز وجل،متفائلين بهذه الخطوة ان تتنزل علينا النعم والبركات من عنده سبحانه”.

يشار إلى أن المجلس الوطني الانتقالي السابق أصدر في الأيام الأخيرة لولايته قرارا بعدم الاستفتاء على الشريعة الإسلامية في ليبيا باعتبارها شيئا توافقيا أجمع عليه الليبيون.