مندوب اليونسكو يقترح توظيف اموال كانت مرصوده لبرامج سياسية في حكومة الكيب للمجال الثقافي

في قسم : منتقى الصحف | بتاريخ : الخميس, 14 مارس 2013 | عدد المشاهدات 768

وكالة الانباء الليبية

 

بحث وزير الثقافة والمجتمع المدني” الحبيب الأمين” أوجة التعاون الثقافي في مجال التراث والتاريخ والآثار مع مندوب منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم ” اليونسكو” .

 

وجرى خلال هذا اللقاء الذي عقد بمقر ديوان الوزارة أمس استعراض ومناقشة خطة التعاون الثقافي مع المنظمة ، بالإضافة إلى إمكانية فتح مكتب تابع لمنظمة ” اليونسكو” في ليبيا، يختص تحديدا بالبرامج الثقافية ، وإرسال خبراء للمساعدة والإستشارة ، وفق أساليب علمية .

 

وتم خلال هذا اللقاء الاتفاق على جملة من المواضيع والاتفاقات المتعلقة بالشأن الثقافي .

 

وقدم مندوب المنظمة خلال اللقاء عرضا بتوقيع اتفاقية تعاون ثقافي ، في مجال التراث والتاريخ والآثار، مستعرضا البرنامج المتعلق بتوظيف أموال في المجال الثقافي كانت قد رصدت لبرامج سياسية إبان الحكومة السابقة، مشيرا إلى ضرورة الإفراج عن الأموال المجمدة واستثمارها في المشاريع التي توقفت ، وخاصة المشاريع التنموية التي تحقق أهدافا ثقافية وتوعوية وتعليمية .

 

من جهته دعا وزير الثقافة والمجتمع المدني ” الحبيب الأمين” إلى وضع أهداف جديدة للتعاون، تحدد توجهاتها لصالح الدول الأفريقية ، وذلك بتنمية الجوانب الثقافية والاجتماعية والمعرفية، وطالب مندوب المنظمة بمستوى من الدعم اللوجستي لتطوير وتنمية برامج الطفل والمرأة ، باعتبار أن العناية بهما هي الطريق الأمثل لأي تنمية بشرية .

 

ودعا وزير الثقافة والمجتمع المدني بالمناسبة تزويد ليبيا بخبرات في التدريب وخاصة في مجال المتاحف والتراث والأرشفة، وفي مجال الآثار، وصيانة وترميم البناء الأثري .. مشيرا إلى أنه من ضمن أهم المعضلات التي تواجه الآثار، هي تآكل الخشب الأثري، وخاصة في مدينة غدامس .