أهالي البيضاء يعلنون تأييدهم لشرعية المؤتمر الوطني والحكومة ويطالبون بالتظاهر السلمي

في قسم : الأخبار المحلية | بتاريخ : الأحد, 3 فبراير 2013 | عدد المشاهدات 682

مدينة البيضاء

المنارة – البيضاء

شهدت قاعة البرلمان بمدينة البيضاء اجتماعا يوم أمس السبت الموافق للثاني من فبراير أعلن فيه حكماء وأعيان المدينة وما حولها والمجلس المحلي للبيضاء ومؤسسات المجتمع المدني والثوار أنهم يؤيدون شرعية المؤتمر الوطني والحكومة المؤقتة ولا يمنعون التظاهر السلمي.

وأعرب الحضور عن تخوفاتهم مما أسموه”استغلال هذه المظاهرة من قبل بعض المخربين الذين يسعون الى زعزعة البلاد وعدم استقرارها”بحسب قولهم،خصوصا اذا حدث اى اختراق أمني أثناء المظاهرة ما قد يؤدي إلى وقوع”مالا يحمد عقباه”حيث نادوا بعدم التظاهر في هذا التاريخ الذي قالوا إنهم لا يعرفون”من قام بتحديده ولا أهدافه ولا التحوطات التي أخذت بشأن هذه المظاهرة”.

وقرر أهالي البيضاء في هذا الاجتماع تشكيل لجنة أزمة من كل طوائف المجتمع لمعرفة طلبات المتظاهرين خلال الأسبوع القادم ونقلها للمؤتمر الوطنى والحكومة، ودعوا إلى عقد اجتماع موسع بالبرلمان على مستوى منطقة الجبل الأخضر،يحضره مسؤولو مديريات الأمن والمجالس العسكرية يوم السبت القادم.

يشار إلى أن سكان ما يعرف بحي الطوارئ بالبيضاء الذين أغلقوا مكب القمامة منذ أيام،حضروا الاجتماع وأعلنوا خلاله عبر بيان أصدروه أنهم قرروا فتح المكب حتى نهاية الشهر تقديرا للظروف التى تمر بها البلاد هذه الأيام وحتى لا يأخذ أحد تجمع القمامة بالشوارع ذريعة لأعماله.